الشيخ عمر عبد الرحمن موصيًا بدفنه في مصر: لا أصوم رمضان من كثرة الأمراض......

(شبكة الرحمة الإسلامية)–  قال الدكتور عمر عبدالرحمن، الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية، لأسرته في اتصال هاتفي، الأحد، من سجنه بولاية «نورت كلورينا»، بأنه «لا يصوم في شهر رمضان بسبب كثرة الأمراض التي ألمت به الفترة الأخيرة، بدءًا من أمراض القلب والسكر، وانتهاء بأمراض البنكرياس وبعض المشاكل المرضية في الكلى».

 وأبلغ «عبد الرحمن»، الذي يقضي عقوبة السجن مدى الحياة في الولايات المتحدة على خلفية تفجيرات نيويورك عام 1993، بأنه «قد لا يستطيع التواصل معهم مرة ثانية».

 وقال «محمد»، نجل الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية، إنهم «تلقوا اتصالا هاتفيا لمدة 15 دقيقة من والدهم، أبلغهم فيه بأنه لا يصوم شهر رمضان بسبب الأمراض التي أقعدته عن الحركة، وطالبهم بإخراج كفارة عن إفطار الشهر بأكمله، وأوصى بأن تكون هذه الكفارة لأهله من الفقراء في قرية الجمالية بالمنصورة».

 وأبلغ الشيخ «عبد الرحمن» وصيته لزوجته، بأن «ينقل جثمانه بعد وفاته إلى أرض مصر، وألا توافق الأسرة على دفنه في أمريكا التي ظلم فيها أكثر من ربع قرن من الزمان»، كما أوصاها بأن «يصلي على جثمانه خيرة الشباب»، وشدد عليها مرة ثانية بأن «يدفن في التراب المصري»

المصدر: شبكة المراسلون الإسلامية 

Komentar
Loading...

Rekomendasi untuk Anda

Berita Arrahmah Lainnya

Saksikan Video Terbaru Arrahmah, Ghazwatul Hind